بتاريخ 16/5/2022 عقد فريق منظمة السلام و الحرية في المقدادية جلسات حوارية حول (دور الشباب في بناء السلام و الوقاية من التطرف العنيف ) حيث بدء اليوم باول جلسة حوارية بحضور 28 شخص تمثلوا بشيوخ عشائر و شيوخ و رجال دين و وجهاء و شباب من مكونات مختلفة من بالتنسيق مع الشرطة المجتمعية و مديرية مكافحة التطرف في المنطقة ، حيث تم تقسيم ادوار ادارة الجلسة الحوارية بين اعضاء الفريق و تركزت الجلسة حول اهم المشاكل التي تزيد من حدة الصراع و المقترحات حول معالجتها و دور الخطاب الديني في نبذ الحد من التطرف بالإضافة الى بناء ثقة بين المشاركين ليكونوا مستقبلا دعاة لبناء السلام في المقدادية.


و يأتي هذا النشاط ضمن مشروع تعزيز صمود المجتمع للوقاية من التطرف العنيف و الذي تنفذه منظمة السلام و الحرية بالشراكة مع ممظمة جسر الى و بتموبل من برنامج الامم المتحدة الانمائي .Role of Youth in Peace building and Preventing Violent Extremism